التخطي إلى المحتوى

انفجر زعيم شباب خان يونس محمد أبو موسى غضبا على فريقه المتهم بالتغيب عن المباريات وتعمد الخسارة أمام شباب رفح وشباب جباليا في الجولتين السابقة والحالية.

وصرح أبو موسى في تغريدة على فيسبوك، إن لاعبي الفريق وضعوا خوف الله في مسيرتهم بالدوري، نافيا أن يكون فريقه قد خسر عمدا لصالح فريق لصالح أو ضد فريق آخر.

وتابع: “لعبنا بشرف أمام شباب حباليا، وظلمنا الحكم في الوقت المناسب وركلة الجزاء، داعيا الجميع إلى عدم الإسهام في إشعال اأشارنة بين الجماهير.

وأشار قائد النشامة إلى أن وضع الفريق في منتصف الترتيب ساهم في تقليل شغف اللاعبين وخلق فرصة لإشراك بعض اللاعبين ومنحهم الفرصة ليكونوا في التشكيلة الأساسية.

يشار إلى أن شباب خان يونس خسروا من شباب رفح في الجولة الماضية، بعد أن حققوا في السابق انتصارًا على جاره الاتحاد، فيما خسر في الجولة الحالية أمام شباب جباليا.