التخطي إلى المحتوى

نددت بلدية الخليل، اليوم السبت، بأشد العبارات، بالاعتداء على أحد عمالها من “صانعي الهجن”، أثناء قيامه بواجبات وظيفته خلال ساعات عمله الرسمية في المدينة القديمة.

وصرحت البلدية في بيان مكتوب، إن الموظف عبد الغني هاشم الرازم الذي يعمل في دائرة الصحة والبيئة “تعرض للضرب المبرح من قبل مجموعة من الخارجين عن القانون الخميس الماضي”.

وندد رئيس البلدية تيسير أبو سنينة بما وصفه بـ “العمل الجبان الذي يتجاوز ديننا وأخلاقنا”.

وصرح أبو سنينة: “هذه الحادثة انتهاك صارخ لكل معاني كرامة الإنسان”.

وتابع أن إيذاء أي موظف بلدي يضر بجميع العاملين في بلدية الخليل وفي كافة مؤسسات المدينة.

ودعا أبو سنينة الأجهزة الأمنية إلى “ملاحقة المعتدين بأسرع وقت ممكن واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم”.